أسباب تراجع المبيعات العقارية

٢١ مارس ٢٠٢٠ - ١٢:٥٩ ص مال وأعمال

News

قال إبراهيم عارف المثمن العقاري: إن الشركات العقارية في الفترة الراهنة ستواجه صعوبة في عملية التسويق وتحقيق مبيعات جديدة، ومنها تراجع الطلب على العقارات، وخاصة من المصريين بالداخل، والتباطؤ الملحوظ منذ تعويم الجنيه المصري في نوفمبر 2016 حيث ارتفعت الأسعار في الوقت الذي انخفضت فيه القوة الشرائية للمستهلكين، بما دفع المطورين للمنافسة الشديدة من خلال تقديم تسهيلات أكبر للسداد لجذب المزيد من العملاء وتحقيق مبيعات تعاقدية جديدة.
 

 

 

و توقف المعارض العقارية وتأجيلها كما حدث في معرض سيتي سكيب بسبب فيروس كورونا، بما سيحد من قدرة الشركات على تسويق مشروعاتها، وجذب العملاء بشكل مباشر داخل وخارج مصر، خاصةً في ظل ضعف الطلب.
 
والتخوفات من حدوث أي أزمات إقتصادية، قد يقوم العملاء بتأجيل عملية الشراء تحسباً من عدم قدرتهم على سداد الأقساط في حالة حدوث خفض للرواتب أو تسريح من وظائفهم، والحديث هنا عن المصريين بالداخل أو بالخارج.